الطلب على الشحن الجوي يحقق أعلى معدل في تاريخه

 أظهرت بيانات الشحن الجوي في الأسواق العالمية لشهر مارس 2021 زيادة مستويات الطلب بنسبة 4ر4 بالمائة لتواصل تحقيق أداءٍ أفضل مقارنة بالفترة السابقة من عام 2020.

الطلب على الشحن الجوي يحقق أعلى معدل في تاريخه

وذكر تقرير صادر عن الاتحاد الدولي للنقل الجوي "اياتا" أن معدلات الطلب في شهر مارس الماضي وصلت إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق منذ بدء التسجيل عام 1990وسجل الطلب ارتفاعا كما ارتفع الطلب على أساس شهري ولكن بصورة أبطأ نسبيا عن معدّله في الشهر السابق، وازدادت أحجام الشحن بنسبة 4ر0 بالمائة في مارس بالمقارنة مع فبراير2021.

وواصلت سعة الشحن العالمية، التي تُقاس بطن الشحن المتوافر لكل كيلومتر، انتعاشها في مارس لتحقق زيادة بنسبة 6ر5 بالمائة بالمقارنة مع شهر فبراير السابق. ورغم ذلك، بقيت السعة منخفضة بنسبة 7ر11 بالمائة عن معدلاتها في الفترة السابقة لأزمة كوفيد- 19 بسبب استمرار إيقاف رحلات الركاب.

وتواصل شركات الطيران الاستعانة بطائرات شحن متخصصة بغية تعويض النقص في السعة المتوافرة ضمن جسم الطائرة. وارتفعت سعة الشحن العالمية الناتجة عن طائرات الشحن بنسبة 6ر20 بالمائة في مارس 2021 بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2019، فيما انخفضت سعة الشحن المتوافرة ضمن أجسام طائرات الركاب بنسبة 4ر38 بالمائة .


أحدث أقدم